زيباري يسرد قصة خروج العراق من الفصل السابع ويهاجم “سارقي النجاحات

قال وزير الخارجية العراقي الأسبق هوشيار زيباري، يوم الأربعاء، إن العراق تخلص نهائيا من احكام الفصل السابع في العام 2010. وكتب زيباري منشوراً في حسابه على فيسبوك، اطلعت عليه وكالة شفق نيوز، بعنوان “قصة خروج العراق من احكام الفصل السابع للتاريخ يجب أن يقال الحق”.

وأوضح أن “العراق وفي زمن حكومة نوري المالكي وبقيادتنا للوفد التفاوضي العراقي الكفوء مع اعضاء مجلس الامن الدوليين 15/ 12 / 2010 وبحضور ورئاسة نائب الرئيس الامريكي جو بايدن انذاك لجلسة مجلس الامن اصدر المجلس وبدفعة واحدة ثلاثة قرارات دولية دفعة واحدة لتحرير اموال العراق من الوصاية الدولية و تمكين العراق من التخلص من العقوبات و الاستفادة من التقدم العلمي و التكنولوجي و استكمال العراق لسيادته من كل الاعباء التي مست بسيادته وباعتماد تلك القرارات والتسويات مع الدول المتضررة”. وأضاف أن “العراق تخلص نهائيا من احكام الفصل السابع قدر تعلق الامر بالحالة بين العراق والكويت وانذاك اتفقنا على تحويل قضايا تعويضات الكويت وقضايا الاسرى والمفقودين الكويتين الى الفصل السادس”. وأشار زيباري إلى أن “كل ما حصل الآن هو انهاء مهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.